المدونة

التصفح

كيف تخبر عائلتك عن علاقتك عبر الإنترنت

بقلم طاقم مدونة صدفة

المعروف أن التعارف عن طريق الإنترنت غير تقليدي، ولكن رغم ذلك وجدت حب حياتك عن طريقه. فكيف يمكن أن تصارح أسرتك بهذا الموضوع. ليس من السهل أن تدير ظهرك للتقاليد. حتى لو كانت عائلتك منفتحة، قد يكون لديهم مخاوف حول كيفية بناء اسرة بدأت عن طريق التعارف في الإنترنت. فمن يستطيع لومهم، التقاليد المتبعة في الزواج كانت ناجحة خلال الأجيال السابقة. إنه عصر التطور. أصبح الإنترنت يتيح لنا فرص اللقاء والتواصل مع أناس من مختلف دول العالم. قد يبدو الأمر مضحك ومخيف للجيل القديم، لكن لما لا نستغل التكنولوجيا المتوفرة بمتناول أيدينا للعثور عن السعادة. هل رميت بسهم الحب ووجدت الشريك الأنسب للزواج، إذاً حان الآن وقت إعلان الخبر لعائلتك. بالطبع يمكنك اتباع الطريقة المألوفة بأخبار الأهل أنكما تعرفتما عن طريق صديق ولا داعي لشرح القصة بأكملها.
ولكن من جهة أخرى تبقى الصراحة هي الطريق الأفضل دائما. فمن الصحيح أن تبدأ مسيرة زواجك بالصراحة والجد بدلا من الكذب. لكن يبقى السؤال عن كيفية إقناع الأهل بأنها طريقة ناجحة. كن واقعيا قدر المستطاع، وبين أنك اتبعت جميع الخطوات التي يمكن اتخاذها في هذه الأمور كالاستفسار عن الشخص الآخر ومعرفة مدى جدية المعلومات التي معك وصحتها. وقد اتبعت جميع الإجراءات وأنك أخذت وقتك للتعرف على الشخص الآخر قبل الانتقال لقرار الزواج. من الأفضل أن تكون مستعدا لكل انواع الأسئلة والانتقادات. تذكر أن همهم الأكبر وغايتهم هو ضمان دخولك في زواج ناجح مع شريك يساعدك في مواجهة مصاعب الحياة. الطرق القديمة ليست مختلفة عن الجديدة. دع عائلتك تشاركك الإجراءات كما كانت قد تفعل بالطريقة التقليدية. فرصة موافقتهم على زواجك سوف تحظى بالرضى من خلال هذه المبادرة. إذا نظرت إلى الأمور بموضوعية سوف تجد أن العثور على شريك حياتك عبر الإنترنت لا تختلف كثيرا عن الطريقة التقليدية. فالاختلاف فقط في الوسيط.